الأحد، 20 يناير، 2013

دا ما طريقك

اخترت ليه درب الرجوع ما السكه لسه في اولا
 رغم انو كان عهدك معاي سوا للنهاية
 نواصلا
 يؤسفني ما حسيت يوم وصلت فيك ياتو مرحلا
 فاكرنى لما بديت معاك اول خطاي بالبسملة
 شعرات جلدنا اتطايرت فتحت مساما مهللا
 الراح من الايام عفيتو وهواك لي مجاملا
 راضية هسع بالفراق والجاتني منك بحملا
 مسئولة لكن بي نكير وبي ربنا الخلق البلا
 لي فيك ما فضل شعور يا قسوة ما بتخيلا
 تنهي الحصل والبينا كان بي كلمة فايح صندلا
 دخلت في نسم الدعاش في الروح بقيت مسبلا
 طلعت خنجر نوح واه ودموع متسب جدولا
 لخبطت نفسي مع حزن غلبني منو اعزلا
 شتت ذاتي انا بالجلالة بقيت اللمها لي الصلاة
 لو كان سعادتك نتفرق خطواتك الله يعدلا
 هادا طرفي انا من هواك عنك قبلتي بحولا
 انا تاني ما بتوجهك قبلة هيام ومغازلا
 والله حتي لو ما لقيت في الريدة قبلة استقبلا
 طنشت ريدي كتير خلاص بان في العيون غيرك قرأ
 جمعت كل القسوة فيك وكل الغرور والافترا
 قتل من هنا نتفرق صريت عازم مكشر
 في لحظة فيها عليك تنازع روحي عند الغرغرة
 تمثيل ابيت تمثلا انك علي متأثر
 لا تنادي علي تعال انا ما بقبل لي ورا
 اوعك تجيني تقول لي طالب السماح والمعذرة
 امالي فيك اتوسدت ود اللحد وانت الحفرت المقبرة
 فرطت روحي وكت سكت صوت النفس والفرفرة
 ياللأسف منك طلع صوت الضحك والقرقرة
 الفاتحة ماتت ريدتي ليك ميتة شنيعة ما بتصورة
 يالكنت زي نقطة مطر صادفت ارض جردا مصحرة
 ردتك يمين من قلبي ريد ما مر يوم بي خاطرة
 وقفت زمنك ما يمش رجعتو شان خاطرك ورا
 رجعتلك فترة عشق بقي في القرون الغابرة
 فتحت صفحة جميل بثينة وعبلة وعنترة
 طول العمر عينيك بالخير اذكرا
 عاد تلقي قلوب كتار تسقيك ريدة مقطرة
 دروس ليك عن القيم راجعها زاكري مقررة
 علي كل حال انا ما قصدي ازكي نفسي اشكرا
 اسفة اذا جرحك غناي او انذرك ودمعك جرا
 مع السلامة دا ماطريق اخترت وانت مخير

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق